العودة   منتديات شبكة المهندس > مجتمع المهندس > الهندسة العامه

الملاحظات

الهندسة العامه منتدى لعموم المواضيع المتنوعة ، والتي ليس لها قسم مختص أو محدد لها في بقية المنتدى


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-05-2008, 09:28 PM
خالد اليزيد خالد اليزيد غير متواجد حالياً
مهندس جديد
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
العمر: 31
المشاركات: 69
معدل تقييم المستوى: 10
خالد اليزيد is on a distinguished road
افتراضي (صراع العقل والعاطفة )

من نزف قلمى
سئلتني فراشة المنتدى 000عن أهم صراع في حياة الإنسان فقلت أنة الصراع بين الإنسان
ونفسه .. أنة صراع نادرا ما يحسم ..

وعادة ما يكون هذا لصراع بين العقل والعاطفة .. أو بين الحب والواجب اوبين رغبات الإنسان ومنطقة .. وأكثرنا يمزقه صراع من هذا النوع .. وكما تسقط الدول
من داخلها قبل غزوالاعداء .. يهزم الإنسان من داخلة ويتمزق ويتحطم وقد يموت ..

وعادة ماياتى هذا الصراع متأخرا نسبيا .. عندما يتصور الإنسان أنة اختار أسلوب حياته وشريكة عمرة .. أو شريك عمرها .. ثم يجد جديد ويطرأ طارئ يجعله يعيد النظر فيما اختاره وينشب الصراع المخيف بين ماهو قايم وماهو مطلوب .. فالرجل المتزوج الذي يحب امرأة أخري ويريد أن يتزوجها يدخل صراع مخيف بينة وبين نفسه .. العقل يقول له أن يبقى على شريكة العمر والكفاح وأم الأولاد والعاطفة تقول تزين له أن يتخلى عن كل هذا ويتبع قلبه .. أن الصراع الاجتماعي الذي سينشب بعد ذلك ليس مهما .. أنة صراع مؤجل لحين حسم الصراع الناشئ بين الرجل ونفسه ..
بين عقلة وعاطفته وهو صراع قد يحطمه قبل أن يقدم على الخطوة التالية وهذا ما يحدث للمرأة أيضاء ...

قراءة خالد اليزيد

من سلسلة تجارب عالمية لها علاقة بطرحي كنموذج يعبر عن ماكتبت


هذه الأزمة الضخمة كانت باستمرار مادة للفن ولأدب ..
والعل أشهر تطبيق لها راوية الكبرياء والهوان , التي قدمتها السينما العالمية في الخمسينات .. ولكن الرواية الأشهر في هذا الموضوع اللانساني المؤلم هي (أنا كارنينا ) للكاتب الروسي ((تولستوي)) والتي أكدت الرؤية العميقة لأكبر الكتاب الروس إلى عالم الإنسان الداخلي .
والصراع الذي يمر بة (( أنا كارنينا )) كان سا د يا لأنة انتهى بانتحارها تحت عجلة القطار .. فهذه السيدة المتزوجة من كونت روسي أنجبت منة أبناء تقع في حب ضابط الحرس الشاب .. وهو يحبها ولكنة مرتبط بفتاة أخرى .. فالصراع هنا مزدوج .. صراع (أنا ) مع نفسها .. وصراع الضابط مع نفسه .. كلاهما مرتبط , وكلاهما يحب الأخر ..
وفى لحظة الاختيار يعود الضابط إلى حبيبته .. ولاتجد (آنا) مفرا من مواجهه مصيرها,
وهكذا تلقى بنفسها تحت عجلة القطار .
وقد اعتبر ت (آ ناكارنينا ) منذ كتبها (تولستوي ) في القرن التاسع عشر من أهم الروايات الر رومانسية في تاريخ الأدب كله .. أذا لم تكن أهمها على الإطلاق .. والشيء
الغريب أن الرواية الأخرى التي تقارن بــ ((آ نا كانينا ) كتبها معاصر تولستوي .. الكاتب الفرنسي الكبير (( فلوبير )) وهى رواية (( مدام بوفاري)) ومع قدر من الاختلاف فان ((انا كارنينا )) (( وانا بوفاري )) كلتاهما تمران بنفس الصراع العقل والعاطفة .. أو الواجب والحب وتنتهيان نفس النهاية ..
يعود قلمى مرة اخرى للحظة ---وسنجد إن صراع العقل والعاطفة هو الذي جعل الروايتين من أهم الراويات في التاريخ لان الصراع هو صراع كل نفس تقريبا .. فكلنا نتعرض بشكل أو بأخر أو بدرجة أو بأخر لهذت الأزمة .. ليس فقط في حياتنا الاجتماعية ولكن أيضاء في حياتنا العلمية .
إن الإنسان كائن يسير على ساقين .. احدهما العقل والأخر العاطفة , فإذا لم يحدث التناغم بين ساقين .. أو العنصرين حدث خلل في مسيرة الحياة .

والراى الغالب في هذه القضية إن العاطفة هي تنتصر في النهاية .. ولكن بحكم قراءاتي وتجاربي فان العقل يكسب في كثير من الأحيان .. وخاصة عندما تتقدم السن بالرجل أو بالمرأة .

وبعدا عن الأدب والروايات فالواقع فيه ومافية من قصص هذا الصراع المخيف .. وفى حياتي صديق شق طريقة الى النجاح بسرعة وأصبح في وظيفة مرموقة في سن مبكرة ..
وكان زوجا أبا لثلاثة أبناء عند ما عصفت السياسة بة فهوى من قمته العالية اللامعة الى النسيان .. وبدلا من كونه نجما في عالمة تمتلئ حياته بالضجة وبالعلاقات من كل نوع .. وجد نفسه وحيدااا في منزلة وقد انفض الأصدقاء والمعارف ولم يعد هناك من يسأل عنة أو يهتم بة .. ثم اتصلت فيه موظفة كانت عمل في بمكتبة .. وقالت له أنة يجب أن يتماسك .. وهى ترى أنة كان اكبر من الوظيفة التي كان يشغلها .. وان الأيام ستحمل له نجحا أخر اكبر.

وكان في حاجة إلى هذه المواساة .. فاتصلت الأحاديث وتشبعت وتعمقت .. حتى وجد نفسه أسير الحب لم يذق مثله في حياته رغم أنة مر بتجارب كثيرة .. وبدا له أنة اجتاز اختبار مادة العاطفة في مدرسة الحياة , ولكن الأيام كانت تخفى له مفأجاة أخيرة .. وكانت هذه المرأة هي المفأجاة الكبرى في حياته .
كانت زوجته تذهب إلى عملها في الصباح الباكر وتعود في المساء لتنشغل بشئون البيت .. وكانت تتولى الإنفاق على البيت بعد إن فقد الجزء الأكبر من دخلة ..
وقد قامت بواجبها نحوه ونحو البيت كأفضل ماتكون الزوجة ..

وهنا نشب الصراع في داخلة .. بين زوجته المخلصة التي تحمل العبء الأكبر في معاشة ومعاش أولادة وبين هذه السيدة التي دقت بابه وقلبه واجتاح حبها حياته ..

ومضت سنوات وبدأت الحياة تبتسم له وعاود رحلة صعوده .. وفى هذه المرحلة زارني في منزلي , وكنت اعرف مايدور في حياته .. ولكن المسألة كانت قد وصلت الى ذروتها وكان علية إن يصل إلى قرار .. وستشارني .. وكما قلت وكررت القول فأنني لا أدلى بنصائحي خاصة لهؤلاء الذين تجاوز مرحلة النصح .. وفى رأيي أن الأذكياء لايحتاجون إلى نصيحة أما الأغبياء فلا يعلمون بها .. ولهذا فأنني في زياراته المتكررة لي كنت احاورة وأفكر معه واستشعره مسارب عواطفه ومخططات عقلة .. وفى هذه المعركة التي استغرقت عشر سنوات انتصر العقل في النهاية .. وانتصر الواجب . وانتصر زواجه الأول وأخذت قصة الحب والصراع المتأجج تتراجع إمام حقائق المادة والحياة ..
وهو ألان يعيش حياة زوجية راضية ولم يبق من قصة الحب الكبير إلا ذكريات يجترها أحيانا ..

ولكن لماذ انتصر العقل أو التعقل أو الحكمة.. الإجابة أن العقل نظام والعاطفة فوضى ولابد للفوضى من أن تنتهي إلى نظام تماما مثل الثورات .. أن الثورات تمثل العاطفة , ولكن كل الثورات تنتهي نظام .. الى تعقل .. وتنتهي الشرعية الثورية بالشرعية الدستورية .. فلا احد يبقى ثائرا إلى لابد ..

تنتهي الثورة أو الفورة .. وتعاد الحياة فرض نظامها .

الحب فوضى ممتعة .. ولكن لافوضى تدوم .. ولا المتعة تدوم .. لابد أن ينتهي الحب الى شيء من الهدوء بالزواج أو بالفراق ..
ولهذا فان عمر الحب قصير وعمر الزواج أطول ..

الحب كالطعام الحار أو الحامي لاستطيع إن تأكله على طول لابد أن تعود إلى طعامك العادي قبل أن يجبرك الطبيب على ذالك .. أو يجبرك المأذون .

ليس مهما أن تقع في دائرة هذا الصراع اليوم أو غدا ..




المهم كيف تدير هذا الصراع حتى لايحطم حياتك .. الغواية قوية والحب
نصيحة

غواية .. وقد نصح ((قيصر )) ((انطونيو )) أن يقلع عن الغواية .. غواية (( كليو باترا )) ولكن ((قصير )) نفسه وقع في هذه الغواية .. ونحن كثير مانقع في اسر الحب والمشكلة إذا تعارض الحب مع الواجب فنشب صراع ونحن كثيرا ما نرحب بهذا الصراع فنشعر بأننا أحياء ..فالحياة صراع قوى .. والبقاء للأصلح .. وقد يكون العقل .. كل قصة لها ظروفها .. وكل كل حكاية ولها قواعد وتفاصيل وهذه هي المشكلة فليس هناك قانون نلجأ ليه في هذا الصراع 00-


تقبلو تحياتى وتحياتى قلمى وكافة مشاعري ومشاعر حرفي (خالد اليزيد من قلب المعرفة ومنتدى المهندس )








رد مع اقتباس










  #2  
قديم 12-06-2008, 07:49 AM
ناعسة العين ناعسة العين غير متواجد حالياً
مهندس مبدع
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: سعودية
المشاركات: 3,730
معدل تقييم المستوى: 17
ناعسة العين has a spectacular aura about ناعسة العين has a spectacular aura about ناعسة العين has a spectacular aura about
افتراضي

الله عليك اخي خالد اليزيد

قرات وانا مستمتعة بروعة قلمك وما خط حبره

طيب ماقولك بصراع الذات والنفس مع الضمير سواء الحي او الميت

دمت ودام نبض قلبك اخي الفاضل

__________________

عسى آخر جلوس لي يكون بحضن {سج ـآدهـ}..!
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:22 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. By : 4as7ab.com
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
منتديات

منتج الاعلانات العشوائي بدعم من عرب للجميع